املأ النموذج للحصول على المعلومات

الاماكن السياحية في اسطنبول

الاماكن السياحية في اسطنبول

أشهر المعالم السياحية في إسطنبول

إسطنبول المدينة التي لا يوجد لها مثيل أبدًا في عالمنا. مدينة بقسمين في قارتين، يكسبها أهمية كبيرة جدًا تكاد تكون الأهم في العالم أجمع. أرض مرت عليها حضارات أكثر من أن تُعَد. من الحضارات البدائية الأولى، إلى أن كانت حاضرة الرومان والبيزنطينيين، ثم حاضرة العثمانيين ثم في عصرنا الحالي، عصر الجمهورية التركية الحديثة، لا تزال المدينة تمتلك الأهمية الكبيرة بل إن أهميتها قد زادت بشكل مهول. ويزور المدينة الملايين من السياح كل عام ومن كل مكان، حيث لا يجدون تلك الأماكن والمواقع في أي مكان في العالم. ووجود دولة حريصة وإهتمام في المعالم السياحية التاريخية والأثرية وحرصها الدائم على التطوير المستمر وتقديم الأفضل على مستوى عالمي وليس في المنطقة فقط. لن يكفي تقرير واحد في شرح مدينة إسطنبول، فهي حقًا بها كم كبير جدًا من التنوع التي لا يسعها تقرير. لذلك نذكر لكم بعبارات وجيزة وشرح مختصر مفيد، أجمل وأشهر المعالم السياحية في مدينة إسطنبول التركية.

الاماكن السياحية في اسطنبول

1. مضيق البسفور

كما ذكر في بداية المقال، فمدينة إسطنبول جزئين منها في قارة آسيا والآخر في أوروبا. ويربط بين بحر مرمرة في الشمال الغربي التركي والبحر الأسود في شمال تركيا. ويربط بين جزئي المدينة عدة جسور وأهمها وأشهرها جسر البسفور. يبلغ طول الجسر1.560 متر وبإرتفاع 165 متر. ويوجد رحلات سياحية بالعبارة تمر بهذا الجسر الكبير والسواحل والواجهات البحرية تجعل رحلتك إلى إسطنبول مميزة.

2.مسجد آيا صوفيا

هو “مبنى” شاهد على الحقب التاريخية والدينية في المدينة والمنطقة التاريخية، إسطنبول. فكان في البداية كنيسة كاتدرائية أرثذوكسية يعود للعصور اليونانية. وتم تحويل هذه الكنسية إلى مسجد بعد دخول العثمانيين للمدينة، وفي عصر الجمهورية أصبحت مبنى علماني وتم تحييده عن الدين وتحويله إلى متحف تاريخي نهاية عام 1931. يحتوي المبنى على قباب زاهية مدهشة وفسيفساء نادرة وقبور وآثار محراب زاهي متقن الصنع وتصميم فني معماري مذهل يجعله ملتقى لأهم حضارات العالم في بناء واحد.

3.المسجد الأزرق أو السلطان أحمد

لعله يكون أبرز معلم في تركيا كلها وإسطنبول. فكلما ذكر إسم تركيا أو إسطنبول يأتي في ذهننا صورة جامع ضخم بلون يميل للون الأزرق. وطالما راودنا فضول بخصوص البناء، وكيف يكون من الداخل، وما أهميته في تركيا وخلال فترة العثمانيين.
يغطي المسجد خمس قباب رئيسية في السقف وست مآذن نحيلة وفي داخل المسجد نرى الفن المعماري العثماني الغني الذي جمع بين حضارات الشعوب المسلمة في عصر شهد تنوع وتداخل ثقافات وحضارات كبير. فنرى تزيين القباب وعظمة المسجد من الداخل والزخارف والكتابات بالخط العربي الجميل. سمي بالجامع الأزرق لوجود 20 ألف بلاطة باللون الأزرق. حيث يعد من اهم الاماكن السياحية في اسطنبول

4. كنسية سيسترن

بنيت هذا الكنسية على يد الإمبراطور قسطنطين في العام 532 للميلاد. يعد أضخم صهريج بيزنطيني يزال قائم في إسطنبول على الإطلاق. تم بتشييده بإسناد 336 عمود. وهذا البناء يقع تحت الأرض. تم بناؤه بالأساس لخدمة القصر والمباني المحيطة به وكان بإمكانه تخزين كمية مياه تصل لـ80 ألف مكعب. وكانت المياه تحضر إليه في خط يمتد لما يقارب ال20 كيلومتر من مخزن للمياة قرب البحر الأسود. إنه تحفة معمارية وبنائية بمعنى الكلمة.

5. توبكابى ساراي-قصر توبكابى

ويعد من الأماكن المميزة للسياحة بما يحمله من مقتنيات وأثريات تعود للأسرة العثمانية الحاكمة. حيث كان يقيم السلطان مع زوجاته. يوجد الكثير من المجوهرات والتيجان في القصر ويعد تحفة أثرية للمهتمين بتاريخ تلك الحقبة.

6. البازار الكبير-كاباى تشارشى

أنه مركز للتجارة في إسطنبول في القدم وحاليًا هو معلم سياحي يأتيه الزوار من كل مكان للتبضع وشراء الأشياء المميزة في المدينة وتركيا وأمور تمثل التاريخ والحضارة التركية والإسلامية وصنعات وحرفات عتيقة أخرى. تاريخ البناء يعود لما يقارب ال500 سنة.

7.مينيا ترك.. تركيا بحجم صغير!

يعد هذا المكان من أمتع وأجمل أماكن المدينة. يوجد فيه مجسمات لأشهر وأبرز معالم وآثار المدينة العريقة ويبرز تفاصيل الأزقة والأبواب والمباني، مما يجعله تجربة يجب خوضها إذا قمتم بزيارة للمدينة. وللحصول على معلومات تفصيلية عن هذا المتحف يرجى الضغط هنا.

8. متحف إسطنبول الأثري

ويعرف محليًا بإسم متحف أركولوجيا إسطنبول. يتبع ثلاث مباني بالأصل لهذا المتحف؛ المتحف الأركولوجي -الرئيسي-  ومتحف الشرق القديم ومتحف الفنون الإسلامية.
يقع المتحف في منطقة السلطان أحمد، بالقرب من قصر توبكابى و حديقة غُلهانه الشهيرة. يقسم هذا المبنى إلى ثلاثة أقسام؛ قسم الآثار الشرقية والكشك/الزاوية الصينية والمتحف الأركولوجي. يوجد داخل محيط المتحف حديقة للإستمتاع بالهواء الطلق والتمتع بالمناظر. يحتوي المتحف على أكثر من مليون قطعة أثرية من مختلف الحضارات حول العالم.
يعتبر المتحف أول متاحف تركيا إنشاءً ومن أفضل عشر متاحف في العالم من ناحية التصميم والبناء.

9. متحف الفنون التركية والإسلامية

وهو أحد أقسام المتحف السابق ذكره ويمتلك الكثير من المقتنيات الأثرية الإسلامية النادرة وكثير منها يعود للعهد العثماني.

10. جولدن هورن أو القرن الذهبي-أيوب

وتسمى المنطقة أيضًا بـ”هاليتش” أو الخليج باللغة التركية. يعد من أجمل مناطق إسطنبول وأفضلها من ناحية المناظر والإطلالة. اطلق إسم القرن الذهبي عليه من قبل اليونانيين في البداية ثم  بات يعرف بالخليج بلغة الأتراك، وهو ممر مائي أو مسرب قرب مضيق البسفور.
المكان يعد منطقة سياحية نشطة حيث يوجد مطاعم ومقاهي بإطلالة مدهشة على المضيق والبحر من إرتفاع، ويوجد فنادق عديدة في المنطقة.

إسطنبول مدينة العجائب! يجتمع فيها الحاضر والماضي في مكان واحد. حضارات عدة مرت على المدينة أكسبتها أهميتها الكبيرة الحالية وجعلتها أولى وجهات السفر على الإطلاق في قائمة الكثيرين. وما تمتاز به إسطنبول من تنوع، يجعل المدنة تناسب جميع الفئات بلا إستثناء. يمكنك بدء رحلتك من التنزه في حدائقها والتجول في شوارعها العتيقة إلى التبضع وزيارة أرقى المحلات والمراكز التجارية والمطاعم الراقية والإطلالات الساحرة في المدينة الساحلية.



المشاريع

اطلعوا على كل ما هو جديد

للاطلاع على جميع عروض Beyttürk وكل ما هو جديد يرجى ترك البريد الالكتروني