املأ النموذج للحصول على المعلومات

مدينة طرابزون

مدينة طرابزون

طرابزون كوجهة للاستثمار

طرابزون، المدينة الساحلية الساحرة.. تقع مدينة طرابزون على ساحل البحر الأسود وبها المعالم الطبيعية التي قلما نجد ببراعة جمالها في مدن العالم الأخرى، إضافة إلى إرث تاريخي كبير يعود إلى ما قبل الميلاد. تحتفظ المنطقة على هذا النسيج التاريخي الجاذب لأفواج من السياح في كل عام
. و بالطبع، لا تمتاز طرابزون بإرثها التاريخي ومعالمها السياحية فقط، بل غدت  وجهة للمستثمرين في وقت قصير جداً في شتى المجالات الاقتصادية وخاصة المجال العقاري الذي يتصدر فيه المستثمرون العرب المشهد دون شكّ.
شهدت المدينة إرتفاعًا في أسعار الشقق وصل إلى 11 بالمئة، وأيضًا زيادة في أسعار الأراضي السكنية وصلت إلى نسبة 15بالمئة، وكان هذا نتيجة لكون طرابزون على رأس قائمة المدن الأكثر بيعاً للعقارات في تركيا، حيث احتلت المرتبة الخامسة.كما ازداد عدد شركات العقار في طرابزون ثلاثة أضعاف خلال عام واحد. كما ويستمر تدفق المستثمرين العرب والأجانب إلى طرابزون بشكل متصاعد، حيث بدأت هذه الموجة مع تدفق السياح العرب إلى المنطقة، ومما أدى إلى إرتفاع عدد المستثمرين أيضًا بالمنطقة.
كما تسهم الاستثمارات العقارية العربية في زيادة عدد السياح القادمين إلى المنطقة،حيث أصبح مشهدًا طبيعيًا رؤية مستثمرين عرب بصحبة مترجمين يتفقدون ويجولون قرى البحر الأسود والمنطقة للشراء؛ إذ أن المستثمرين العرب لم يكتفوا بالاستثمار في المدينة بل وبالريف أيضًا…

Trbazon Sümela Manastırı

لم يكن إهتمام المستثمرين العرب والأجانب في مدينة طرابزن محض الصدفة، فبالإضافة إلى كونها غنية بالتراث التاريخي وما تملك من طبيعة خلابة فهنالك عوامل أخرى جعلت من المنطقة وجهة للمستثمرين، حيث كان للحكومة التركية ومؤسساتها دور كبير في ذلك، حيث قامت بتوسعة البنية التحتية وتطويرها في تركيا بشكل عام وطرابزون ومنطقة البحر الأسود بشكل خاص، لتستوعب أكبر عدد من الوافدين، وتم شقّ آلاف الكيلو مترات من الطرق البرية الحديثة التي يندر رؤيتها في الدول الأوربية المتقدمة، وأيضًا قامت بتوسيع البنية التحتية المرتبطة بمطار طرابزون الدولي والمطارات الموجودة في المدن المجاورة أيضاً، وازدادت الرحلات من وإلى المدينة من شركات القطاع الخاص والعام على حد سواء، وقامت بعضها بتنظيم رحلات جوية مباشرة من مدن عربية وأجنبية كبرى إلى طرابزون ومدن المنطقة.
ولا ننسى أيضًا الجانب الترفيهي والمرافق الإجتماعية في المدينة التي لها أهمية كبرى أيضًا، حيث ما تزال بلدية طرابزون بلديات المدن المتاخمة تعمل على إنشاء المرافق والمنتزهات وغيرها، كما أن العمل جاري من شركات القطاع الخاص أيضًا..
كما أن هنالك اعمال جارية على انشاء أكبر وأضخم المدن الترفيهية في العالم وهي مدينة دزني لاند العالمية. كما شهدت المنطقة استثمارات بمليارات الدولارات في مجال الفنادق لما تتمتع به المدينة من جذب سياحي.



المشاريع

اطلعوا على كل ما هو جديد

للاطلاع على جميع عروض Beyttürk وكل ما هو جديد يرجى ترك البريد الالكتروني