املأ النموذج للحصول على المعلومات

كل ما تريد معرفته عن اورتاكوي

كل ما تريد معرفته عن اورتاكوي

مدينة أورتاكوى

مدينة أورتاكوى.. وتعني بالتركية القرية الوسطى أو الوسط. تمتاز المدينة بالموقع المتميز على ضفاف مضيق البسفور في الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول. عُرِفَت عند الإغريق بإسم آيوس فوكاس، وعند البيزنطيين بـ” ميساتشوريون” وتعني القرية الوسط عندهم. تقع المنطقة حاليًا ضمن حدود بلدية بيشكتاش وكانت من قبل قرية صغيرة، لتتحول في وقتنا الحالي إلى أهم وأرقى مناطق إسطنبول  وتركيا.

بين الماضي والحاضر..أورتاكوى

تمتعت المدينة بأهمية كبيرة جدًا لكل الحضارات التي مرت عليها؛ لموقعها وجمال إطلالتها. كانت تحظى بإهتمام كبيرة لدى العثمانيين وكانت في عصر الدولة العثمانية مدينة يقطنها شتى الأقوام وكان التنوع الثقافي كبير فيها، فكانت تحتضن المدينة أتراك ويونانيين وأرمن ويهود ومسيحيين جنبًا إلى جنب.
كانت المنطقة لا تحظى بذلك الإهتمام الكبير فكانت المدن خارج إسطنبول التاريخية أو ما داخل السور تكاد تكون مهجورة، إلى أن قام السلطان سليمان بتشجيع الناس على السكن بها، فبدأت تحظى بالإهتمام من ذاك الوقت. فأصبحت المدينة من بعد ذلك من أهم مراكز الدولة ومن أبرز أماكن إسطنبول في قصورها الجميلة. وقام السلطان عبدالمجيد بتوكيل المعماري الشهير ورائد عصره غرابت بايلان ببناء قصر الدولمة باهشتة وأمره ببنائه في تلك المنطقة بالتحديد. كما وكل نفس المعماري ببناء جامع أورتاكوى بارع الجمال.

جامع أورتاكوى

جامع أورتاكوى من أهم وأبرز التحف المعمارية في تركيا والمنطقة. تصميمه وزخرفته، ووقوعه على ضفاف البحر مباشرةً، جعله متعة لأنظار كل من زار المنطقة. تم إنشاء الجامع في عام 1853. الجامع الذي نعرفه حاليًا هو بناء جديد، بني في نفس مكان المسجد الذي تعرض للتخريب في أحداث عدم إستقرار وشغب عام 1730. تم إعادة بناؤه في نفس المكان في عام 1853. ونظرًا للزلازل المتكررة والقوية في ذاك الزمن، كان المسجد في خطر كبير من السقوط والإنهيار وتم إكتشاف ذلك عام 1960. عمليات التدعيم والإهتمام والإصلاح المستمر للمسجد حافظت على رونقه الخاص عند بنائه أول مرة.

الطراز المعماري في  أورتاكوى

ما يميز أورتاكوى عن باقي إسطنبول وتركيا هو طرازها المعماري بلا شك. إنتشر في المدينة الفن المعماري الجديد أو “الباروك”. وهو من ما يميز القرن الثامن عشر والتاسع عشر. وإنتشر في فرنسا ومناطق أوروبية أخرى. وأول مكان إنتشر فيه هو فرنسا في مدرسة الفنون الجميلة في باريس. وأُطلق عليه فن الإمبراطورية الثاني. ويوجد الكثير من التحف المعمارية الفريدة التي تظهر بهذا الطرز من المعمار؛ كأسمى سلطان، وهو حاليًا مجموعة فنادق. وقصر ومطعم فرية  التاريخي الذي كان عند العثمانيين بمثابة مجمع القصور عندهم على طول ساحل البسفور.

ريادة المدينة في المؤسسات التعليمية

المدينة ليست فقط تاريخية، بل لديها حاضر ومستقبل زاهي ومزدهر. تشتهر المدينة بوجود جامعة غلطة ساراي المرموقة وأيضًا ثانوية كاباتاش للذكور. حظيت جامعة غلطة ساراي بإهتمام كبير وإستضافة العديد من المناسبات المحلية والعالمية المهمة؛ على سبيل المثال الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأمريكي السابق للناتو جورش بوش عام 2004 والذي كان في حرم جامعة غلطة ساراي.

أورتاكوى والإحتفالات والمناسبات الثقافية

يحتفل في مدينة اورتاكوى بالخاصة بعيد الجمهورية في التاسع والعشرين من تشرين الأول وفي عيد الظفر في الثلاثين من آب/ أغسطس. وتعبر المدينة مركز لفعاليات إسطنبول الثقافية على مستوى عالي وتستضيف الكثير من الفعاليات العالمية الأخرى.

أبرز معالم المدينة

المدينة تحظى بتاريخ كبير، ومعالم تاريخية لا تحصى كل منها يتميز بطرز معماري فريد. أبرز ما فيها ما نذكره كالآتي:
الحمام التركي في أورتاكوى
ويعد أقدم بناء في المدينة بأكملها. تم تصميمه من المعمار العثماني الشهير المعمار سنان عام 1556.

قصر تشيران

تم بناء القصر عام 1871 في عصر السلطان عبدالعزيز في أورتاكوى، وعاش فيه القصر لفترة. وكان القصر أيضًا يستخدم كمبنى البرلمان العثماني إلى أن أصابه ضرر كبير من حريق عام 1910. في عصرنا الحالي القصر تم إعادة ترميمه وإصلاحه وفي عام 1980 تم إفتتاحه كفندق إسطنبول كمبنسكي قصر تشيران، والذي هو من أرقى وأفخم فنادق إسطنبول.

بيت برونو تاوت

وهو البيت الذي سكن فيه وصممه المعماري الألماني الشهير برونو تاوت. والبيت تحفة معمارية تجمع بين الطراز المعماري الياباني والأوروبي..!

الوصول إلى أورتاكوى

الوصول إليها من أسكودار: بإمكانكم الوصول إلى أورتاكوى عن طريق إستخدام خطوط المدينة الحكومية المؤدية إلى بشكتاش عن طريق البحر، في عبارة بسهولة.
من كادى كوى: بإمكانكم الذهاب إلى أورتاكوى من قاضي كوى عن طريق الفابور أيضًا أو العبارة.
الوصول إلى أورتاكوى من إسنلار وباجى لار عن طريق الركوب في الترامواي والنزول في محطة كاباتاش ومن ثم المشي أو أخذ أوتوبس يؤدي إلى أورتاكوى
من آفجلار بويوك جكمجه و بيليك دوزو: الروكب في المتروبس المؤدي إلى زنجرلي كويو، النزول في محطة زنجرلي كويو والركوب في أي أوتوبس يؤدي إلى ميدان بشكتاش.



المشاريع

اطلعوا على كل ما هو جديد

للاطلاع على جميع عروض Beyttürk وكل ما هو جديد يرجى ترك البريد الالكتروني